الرئيسية - المحيط اليمني - أشجع من جواس وأقوى من البطل هيثم قاسم..بطل جنوبي تمكن من هزيمة 16 مسلح من اتباع صالح، فانتقم منه صالح شر انتقام (صورة ماذا فعل صالح بهذا البطل ) 
أشجع من جواس وأقوى من البطل هيثم قاسم..بطل جنوبي تمكن من هزيمة 16 مسلح من اتباع صالح، فانتقم منه صالح شر انتقام (صورة ماذا فعل صالح بهذا البطل ) 
الساعة 11:02 صباحاً (المحيط برس.متابعات)

قضى 12 عاما في السجن وحكم عليه بالإعدام وتعرض لمساومات من صالح والحوثيين ورفض الخروج من السجن قبل تبرئته ورد الاعتبار إليه في جريمة القتل المنسوبة له، وأخيرا عاد إلى صنعاء في صفقة لتبادل الأسرى مع الحوثيين.

حول الأوضاع السياسية والتقلبات التي شاهدها خلال فترة سجنه ومبادراته للسلام، حاورت "سبوتنيك" أحمد المرقشي أحد مؤسسي الحراك المقاومة الجنوبية والحارس الشخصي السابق لرئيس جريدة الأيام.

جديد المحيط برس قد يهمك ايضاً:

 

 

 

---------------------------------------------------------------------------------------------------

سبوتنيك: بداية ما هى قصة اعتقالك لمدة 12 عام في صنعاء؟

قضيتي سياسية في المقام الأول من أجل إسكات صوت الجنوب، في فترة حكم الرئيس الراحل علي عبد الله صالح، حيث كنت ضحية لنظام صالح لأنهم كانوا يريدون إسكات صوت صحيفة "الأيام" والتي كانت تعبر عن قضايا الجنوب، فأرادوا استهداف رئيسها واستدراجه عن طريقي لأنني الحارس الشخصي له، حيث كان المقر الرئيسي للصحيفة في شارع الستين بالعاصمة صنعاء قبل أن ينقل إلى عدن في الجنوب.

المرقشيسبوتنيك: ما قصة جريمة القتل التي تم اتهامك فيها وحكم عليك بالإعدام؟

في 12 فبراير/شباط 2008 حدث اعتداء مسلح من جانب عدد من الأفراد التابعين أو الموالين  للرئيس صالح على منزل رئيس الصحيفة ثلاث مرات بعدد 16 فرد يستقلون ثلاث سيارات، وتم الاشتباك في أحد المرات وقتل أحد أفراد المهاجمين برصاصة من الخلف من الأفراد المرافقين له ولكن تم القبض علي واتهامي بالقتل رغم أن الطب الشرعي أثبت ذلك ومع هذا تم صدور حكم بالإعدام ضدي.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر