الرئيسية - المحيط الاقتصادي - مصادر:حافظ معياد يتهرب من تحقيق وشيك في فساد يتجاوز اربعة مليار ريال
مصادر:حافظ معياد يتهرب من تحقيق وشيك في فساد يتجاوز اربعة مليار ريال
الساعة 06:03 مساءً

اصدر المركز الاعلامي للبنك المركزي بيانا عن محافظ البنك حافظ معياد مضمونه أنه سيتنحى  بعد شهر.
 وحسب البيان فإن ذلك تم بناءا على اتفاق مع الرئيس هادي، الذي كلفه بمهمة تحسين سعر صرف الريال اليمني، في حين تفيد مصادر مقربة من قيادات داخل البنك انه من المقرر أن يتم قريبا فتح ملف عن عمليات فساد كبيرة قام بها معياد خلال فترة قيادته القصيرة للبنك, التي لم تتعد أربعة أشهر.

وبحسب ذات المصادر فإن تلك القيادات تعمل على توفير المعلومات, التي سوف تقدم إلى مجلس إدارة البنك لبيان حجم فساد كبير للمحافظ يصل إلى أربعة ونصف مليار ريال معظمها في عمليات مضاربة بالعملة مع مافيا الصرافة في اليمن ومنهم عدد كبير مشتغلين في صنعاء،  ومصارفة غير قانونية عبر كاك بنك، هذا إلى جانب عمولات من تجار المشتقات النفطية.
وبحسب مصادر مطلعة فان حافظ معياد, الذي يحضر اجتماعات المؤتمر الشعبي العام, التي تنعقد في جدة قرر إلاستعانة بقيادات مؤتمرية فاعلة لمؤازرته في الحملة, التي يشنها عليه أعداء المؤتمر حسب زعمه.
علما بأن قانون البنك المركزي يحظر على محافظ البنك ونائبه التعاطي والانخراط في أية أعمال ذات طابع سياسي، مما يجعل مشاركته في الاجتماعات المؤتمرية المنعقدة في جدة مخالفة قانونية اضافية يرتكبها معياد وتستوجب محاسبته.
ومنذ تسلم معياد قيادة البنك انخفضت قيمة العملة الوطنية بشكل كبير، ويستغرب الكثيرون ادعاءه بأنه جاء بناءا على طلب الرئيس هادي للقيام بمهمة تحسين سعر صرف الريال اليمني, التي ذكرها في بيان المركز الاعلامي للبنك المركزي وبأنها فقط فترة ستة أشهر، الأمر, الذي يعني ان معياد فشل في مهمته بعد أن كبد البنك خسائر كبيرة بحسب إفادة مصادر داخل البنك.

قد يهمك ايضاً:

 

 

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر