الرئيسية - المحيط الدولي - ولي العهد السعودي يبلغ رئيس الجمهورية بــــ3 أمور خطيرة خلال اتصال هاتفي
ولي العهد السعودي يبلغ رئيس الجمهورية بــــ3 أمور خطيرة خلال اتصال هاتفي
الساعة 04:20 مساءً (المحيط برس - متابعات )

أجرى رئيس جمهورية روسيا الاتحادية  فلاديمير بوتين اتصالا هاتفيا بولي عهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بمبادرة من السعودية، بحثا فيه الوضع في أسواق الطاقة.

وبحسب بيان الكرملين فقد ناقش الطرفان الوضع في سوق الطاقة العالمية، وأشارا إلى أهمية العمل المشترك، بما في ذلك صيغة "أوبك+"، كما عبرا عن الاستعداد لمواصلة التعاون المشترك في مختلف المجالات.

==========================================================

جديد المحيط بر س قد يهمك ايضاً:

نبته تتوفر في كل منزل تحميك من هذا المرض القاتل الذي عجز الطب عن شفائه

 

وردنا الان:البنك الدولي يزف اسعد خبر لهذه الفئة من اليمنيين في مناطق الشرعية ومناطق الحوثي 

 

نساء جميلات في العاصمة صنعاء يشعلن مواقع التواصل الاجتماعي بعد قيامهن بهذا العمل وسط الشارع

 

المشاط يتخذ قرار خطير ويرعب كل الاسرى المفرج عنهم 

 

انقلاب عسكري إماراتي وتدخل عاجل من الجيش السعودي

 

شاهد.. واقعة مرعبة تحدث لفتاة أمريكية ثعبان ضخم لف نفسه حولها.. وبأعجبوبة أنقذت نفسها.. (صور)

 

الموت يفجع الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده: والحزن يعم السعودية.. والديوان الملكي يصدر بيان

 

تعرف على المغني الشاب الذي أعجبت به أميرة سعودية من الاسرة الحاكمة..وهذا مافعلته بعد ان شاهدته على التلفازيون ( فيديو)

 

الجوازات السعودية توضح كيفية الغاء التاشيرة وتضع هذا الشرط

 

اول تعليق لقناة الجزيرة القطرية على قرارات الملك سلمان

 

أول تحرك عسكري من نوعه للجيش الكويتي في عهد الأمير الجديد..والجيش يصدر البيان رقم (1)

 

اشهر وزير يمني للرئيس هادي: هذه الخطوة ستكون كارثية على الشرعية 

 

دراسة طبية: حدوث هذا الشيء في وظيفتك او مكان عملك يسبب مرض قاتل قد يقضي عليك

 

المملكة تعلن رسميا رفضها اي حوار للسلام بين الاطراف اليمنية على أراضيها

 

 

كلمة الرئيس فلاديمير بوتين للشعب الروسي على خلفية تفشي فيروس كورونا 25 مارس 2020

دواعي الاتصال

وحول الدواعي التي دفعت إلى مناقشة أسواق النفط العالمية، بعد أزمة نفطية قاسية شهدتها الأسواق عام 2020، يتحدث لـ"سبوتنيك" من السعودية المستشار الدولي النفطي محمد سرور الصبان، ويقول: الاتصالات بين الرئيس بوتين وبين الأمير محمد بن سلمان هي اتصالات على مستوى عال جدا قد بدأت منذ فترة، حيث أنهما الراعيان لاتفاق تحالف "أوبك+"، ودائما ما تكون هناك اتصالات لمحاولة الاستمرار في ضبط الإنتاج تماشيا مع الزيادات المتوقعة التدريجية في الطلب العالمي على النفط.

ويتابع الصبان: الكثير من التوقعات تنبأ بأن هناك الكثير من الضبابية ومن عدم التأكد بالنسبة لاستمرار الانتعاش التدريجي في الطلب العالمي على النفط، في ظل موجة جديدة من جائحة كورونا من جهة، ومن جهة أخرى الزيادة في المعروض من النفط القادم من ليبيا وبعض الدول الأخرى، لذلك كان لا بد من التنسيق بين راعيي الاتفاق روسيا والمملكة العربية السعودية، حتى لا يكون هناك مفاجآت بالنسبة لأسعار النفط.

فيما يرى المحلل النفطي السعودي عبد العزيز المقبل في اتصال مع "سبوتنيك" بأن هذا الاتصال هو روتيني ولمواصلة التنسيق فيما يتعلق باتفاق "أوبك+"، ويوضح: منذ بداية العمل على الاتفاق الجديد بخفض الإنتاج القياسي، والذي بدأ بعشرة مليون برميل يوميا ثم تخفيض هذا القدر، كانت هناك عادة للقادة الذين اتفقوا على عمل هذا الخفض على التشاور في كل محطة من محطات هذا الاتفاق ونتائجه.

ومن روسيا قال المحلل في الصندوق الوطني لأمن الطاقة إيغور يوشكوف في لقاء مع "سبوتنيك" بأن حديثا كان هناك عن ضرورة الحفاظ على صيغة "أوبك+"، كون المنظمة لديها جو قوي من عدم الثقة، وبأن المشكلة الرئيسية هي أن ليبيا بدأت بزيادة إنتاج وتصدير النفط.

ويكمل: هذا الأمر لا يندرج تحت حصص "أوبك+" حيث أن الجميع افترض أن الحرب الأهلية في ليبيا ستستمر لسنوات، ولهذا بدأ عدد من الأطراف في الاتفاق يتساءلون عن سبب زيادة ليبيا للإنتاج بينما هم غير قادرين على ذلك، كما أن هناك خطر حدوث أزمة نفط جديدة في حال انهيار الأسعار.

وعما إذا كان الوضع الحالي لأسواق النفط قد يستدعي مفاوضات جديدة للاتفاق، يقول المستشار النفطي الصبان: لا أتوقع أن تكون هناك مفاوضات جديدة لكن المرحلة الحالية من اتفاق "أوبك بلس" قد تشهد بعض الحماسة من بعض الدول لاختلاف الآراء، فهناك بعض الدول التي تستعجل زيادة الإنتاج ابتداء من شهر يناير/كانون الثاني القادم، فيما ترى بعض الدول الأخرى بأنه لا بد من مواصلة تخفيض الإنتاج في ظل ضعف الطلب العالمي على النفط.

ويكمل: لكن أعتقد أن المصلحة المشتركة واحدة، وهذه المصلحة بأن يكون هناك ضبط للإنتاج من أجل الإبقاء على مستوى الأسعار عند مستويات عالية ولا تنخفض إلى أقل منها، وهذا يعود بالمصلحة على جميع الدول الداخلة في الاتفاق.

  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر